Site Loader Site Loader

ماذا لو استطعت تحميل فيلم كامل في ثانية واحدة؟ تخيل سرعة الإنترنت اللازمة لفعل هذا، وكأنك تحمل صورة أو ملفاً مكتوباً، على الرغم من خيالية هذا، إلا أن ذلك قد يصبح حقيقة في المستقبل القريب بفضل تقنية الـ li-fi.

ال li-fi تقنية حديثة عالية السرعة، تقوم بنقل البيانات عن طريق الضوء بشكل لا سلكي، وذلك باستخدام الضوء المرئي بديلاً عن تردّدات الراديو الواي فاي «WiFi» التقليديّة، وهي من إبتكار أستاذ هندسة الإتصالات بجامعة ادنبرة باسكتلندا «هارلد هاس»، كما صُنِّفَت هذه التقنيّة واحدة من أفضل الابتكارات لعام 2011 حسب مجلّة التايم الأمريكيّة لتكنولوجيا الاتصال.

تعريف تقنية Li-Fi:

li-fi هو اختصار لمصطلح light fidelity، فالمبدأ الأساسي لهذه التقنية هو العرض الطيْفي الخاص بالضوء، حيث أن العرض الترددي للضوء أكبر بـ 10000 مرة من العرض الترددي الخاص بالـ Wi-Fi، ما يعني عرضاً ترددياً واسعاً جدًا يمكن الاستفادة منه، وفي فبراير الماضي، جرى نقل للبيانات عبر تقنية “Li-Fi” بسرعة وصلت إلى 224 جيجابايت في الثانية، وذلك في تجربة تمت في ظروف معملية

إن تقنية Li-Fi ستوفر كماً هائلاً من الموارد،  فلا حاجة لأسلاكٍ أو توصيلات أو كابلات، ولا حاجة أيضاً إلى بناء أبراج ومحطات جديدة، لأن البنية التحتية متوافرة بالفعل، ألا وهي المصابيح الكهربائية المتوفرة في كل مكان تقريباً، حيث يعتبر كل مصباح محطة تقوية قائمة بذاتها. 

أسباب الظهور:


لوحظ مؤخراً ازديادٌ كبيرٌ في عدد الشبكات اللاسلكية والراديو، ما أدى إلى تزايد الأجهزة المعتمدة عليها، والتي تبث وتستقبل البيانات عبر شبكات الإنترنت و الـ Wi-Fi والهاتف المحمول، حيث تشير الإحصائيات إلى ازدياد رهيب في كمية البيانات المنقولة، الأمر الذي سبب ضغطاً كبيراً على الشبكات الحالية، وجعلها عاجزة عن مسايرة هذا الكم الهائل من البيانات، وهنا تأتي تقنية   LiFi كحل عملي لهذه المشكلة، وذلك بفضل سرعتها الفائقة في نقل البيانات.

كيفية عمل Li Fi :

تستخدم تقنية Li-Fi الصمامات الثنائيّة الباعثة للضوء (LED (light-emitting diode، وهي مصادر ضوئيّة مصنوعة من مواد شبه موصلة، تصدر الضوء عند مرور تيار كهربائيّ فيها، في حين يستخدم الـ Wi-Fi الموجات اللاسلكيّة، مع الانتباه لكون المصابيح مضاءةً حتى تستطيع الاتصال بالشبكة، وهو أمر لا يشكِّل عائقًا كبيرًا، لأن الشركات والمصانع مثلاً تستخدم المصابيح بصورة تقليديّة أثناء فترة العمل، وفيما يتعلق بالمنازل، فمن غير الضروري إضاءة المصابيح بشكل كبير أثناء النهار، ويكفي خفت إضاءتها إلى حد غير ملحوظ، إلا أن السرعة ستنخفض في هذه الحالة.

عموماً، إن كل متطلبات التقنية هي مكان ذو إضاءة جيدة، ودمج رقاقة صغيرة بالمصباح لبث البيانات، مع استبدال المصابيح التقليدية بمصابيح الـ (LED) القادرة على حمل هذه الرقاقات، مع العلم أن هذه المصابيح ليست باهظة الثمن، بالإضافة لتميزها بإضاءة من نوع خاص، فهي متقطعة بمعدلات عالية، بشكل لا تدركه العين البشرية، وهذا التقطع مفيد في إنشاء ما يسمى بالـ Binary code أي (0,1)، وهو الشكل الذي تتواجد عليه البيانات داخل الحواسيب.

ميزات Li-Fi:

السرعة :

من أهم الميزات التي تقدمها تقنية Li-Fi هي السرعة الجبارة، والتي تفوق سرعة الانترنت الحالية بمراحل.

التكاليف :


ستوفر الـ Li-Fi أموالاً ضخمة أيضاً، وذلك كما ذكرنا بسبب الاستغناء عن كل ما يتعلق بالـ Wi-Fi من محطات وأبراج وكابلات توصيل وغير ذلك، مع الاكتفاء بالمصابيح والرقاقات طبعاً. 

الأمان :

إن عملية نقل البيانات محصورة في المساحة التي يصلها الضوء، دون أي تسريب للخارج، ما سيفوّت الفرصة على المخترقين والمتجسسين للوصول إلى الأجهزة والهواتف لسرقة البيانات، وإن اعتماد  الـ Li-Fi على موجات الضوء المرئي، يجعل التحكم بها وتوجيهها سهلاً للغاية، على عكس موجات الراديو التي لا يمكن التحكم بها.

التشويش :


يعاني أغلب الناس مشاكلاً من استعمال الإنترنت في بعض الأماكن الحساسة، كالطائرات، والمصانع البتروكيماوية، والمراكز الحربية، خشية الأضرار كبيرة التي قد تحدث في حال وصول موجات الراديو إليها، ما جعل الـ Li-Fi حلاً نهائيًا لهذه المشكلة، حيث من الممكن استعمال الإنترنت في أي مكان دون حدوث أي ضرر على الأجهزة الأخرى. 

ترشيد استهلاك الطاقة:

إن إضافة الرقاقة الإلكترونية يقلل من تحويل أضواء المصباح الكهربائي إلى انبعاثات الكربون، الأمر الذي يؤدي إلى ترشيد في استهلاك الطاقة. 

نظرة مستقبلية: 

يُتوقّع أن تُشكِّل لاي فاي زيادة غير مسبوقة في استهلاك البيانات، وبالتالي زيادة الضّغط على الشبكات اللاسلكيّة الحاليّة، وهنا تبرز حلول مؤقتة لمثل هذه المشكلة، وتتمثّل في توسيع الشبكات اللاسلكيّة وترقيتها، إلّا أن هذه الحلول لا تفي بالغرض، ومع أن استطاعة الضوء تساهم في حلِّ هذه المشكلة، لأنه يُتيح مرور طيف من التردُّدات المغناطيسيّة أكثر بـ 10000 مرّة من موجات الراديو، إلا أن الشبكات اللاسلكيّة الحاليّة تظل عاجزة كليّاً عن مسايرة هذا الكمِّ الهائل من البيانات، ما يبقي مخرجاً واحداً لهذه المشكلة، ينحصر باستخدام وسائل جديدة لنقل البيانات.

وكما رأينا، تمثل الـ Li-Fi قفزة هائلة في مجال الاتصالات، من خلال سرعتها الهائلة، وتغلبها على العديد من الصعوبات الموجودة في الـ Wi-Fi، كل ذلك بمجرد رقاقة توضع في مصباح كهربائي، المصباح الذي كان اختراع العصر منذ قرن ونصف، فهل ستكون الـ Li-Fi اختراع عصرنا هذا؟


تحرير: غيث عباس
تصميم: راسم السلطي


كاتب المقال: نور خالد

بكالوريوس هندسة اتصالات جامعة دمشق، مصممة دارات الكترونية، دعم فني وتقني سابقا في شركات الانترنت ، مترجمة مقالات علمية لدى مبادرات عدة، مبرمجة موقع لدى مبادرة هندسية، كاتبة روايات وقصص ادبية من عام 2013

تابعوني على:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copy link
Powered by Social Snap